الخميس، 26 يناير، 2017

أختيارات عبثية

- مابك ياصديقي ..؟
- لدى حنينٌ ما "للناى"،لكنى خائف ٌ منه، يؤلمنى حقاً،الناى قاسي،لا يعرف الكذب،يبوح بما أخبره به ..
- أنت حزين .. تخاف أن يفتن بك أليس كذلك ..؟
- فضاح ، يجرح بلا رحمة ، يواجهنى بحقيقتى .
- صديق حقيقى. 
- صريحٌ جداً ، تباً له .
- لما تبكى ..؟
 - لست أنا من يبكى ، بل هو ، ذلك البائس الغبي ، يبكى أختياراته العبثية ، ألم يكن يعلمُ ذلك من بادئ الأمر ، ألم أُنذرهُ ، ها هو يقفز مثل الاطفال باكياً ، راجياً أياي ، حقاً كم هو بائسٌ وغبي .
- أختيارات عبثية ..؟!!
 - أجل .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق