الاثنين، 10 أغسطس، 2015

مقــدمة ..!

أنها تمطر ..يا الله أنها حقاً تمطــر، لكم أعشق هطول المطــر ، تشعرنى حبات الماء هذه بالقوة وتصيبنى بالخدر أيضــاً .. أنها الظهيرة ومازالت واقفــاً فى مكــانى لا أتحرك ورأسي يدور فى جميع الأتجــاهات تعبث به بعض هذه التسأولات .. أنتظرها .. أحقاً ستأتى .. أم هى كسابقتهــــــــا ..! 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق